منتديات شباب روش طحن
سجل مع منتديات اقرأ وشوف الفرق عيش الاثارة خليك جرئ وكون مع الاجرأ على الاطلاق ........... لمن يبحثون عن التميز رجاء التسجيل... نسعى للتميز وليس نسعى للافضل

منتديات شباب روش طحن


 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ♥l█l♥ الجزائر VS سلوفينيا ♥ l█l♥

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
a H M E D
ٌ۩ﺴ مؤسس المنتدي ﺴ۩ٌ
ٌ۩ﺴ  مؤسس المنتدي  ﺴ۩ٌ
avatar

السمعه : Good
عدد المساهمات : 433
نقاط : 770
تاريخ التسجيل : 06/09/2009

مُساهمةموضوع: ♥l█l♥ الجزائر VS سلوفينيا ♥ l█l♥   الأحد 13 يونيو 2010, 12:36 pm







الجزائر VS سلوفينيا
-المجموعة : 3

-التاريخ :
الأحد 13 يونيو 2010

- الوقت :14:30GMT

-الحكم : التشيلي بابلو بوزو

-الملعب : Peter Mokaba Stadium

-المدينة : Polokwane

السعة : 45,264 متفرج

- القناة الناقلة :

- معلق اللقاء : حفيظ دراجي








دور: حكم
البلد: تشيلي
تاريخ الميلاد: 27.03.1973
دولى منذ: 1999








- الاسم :حفيظ الدراجي
- الجنسية : جزائرية

حفيظ دراجي من احسن المعلقين الجزائريين و له شعبية كبيرة
سواء في الجزائر او حتى في المغرب العربي

ولد حفيظ دراجي في الجزائر ديسمبر 1968
حيث يعتبر من عمالقة التعليق الجزائري
فعندما يعلق
على مباراة يزيد من اثارتها و يخلق فرجة ومتعة اضافية للمشاهد
حيث الكل يرتاح له عندما يعلق حيث كان دائما يصنع المتعة و الاثارة
في تعليقه على الدوري الجزائري خاصة في لقاءات الداربيات
وخاصة الداربي العاصمي بين الجارين مولودية الجزائر و اتحاد العاصمة و كذلك في

نهائيات كاس الجمهوريةبين نفس الفريقين او في تعليقه على المنتخب الوطني
الجزائري و قد عمل حفيظ دراجي في التلفزيون الجزائري
كمعلق و مقدم للحصة المشهورة والتي تاتي كل اثنين
حصة ملاعب العالم ثم عمل نائب مساعد للمدير العام
وهو الان معلق في الجزيرة الرياضية
أختير احسن معلق عربي عام 2001





"♥ ۝ணملعب بيتر موكابا - بولوكواني"♥ ۝ண



[b]اسم الملعب : Peter MokabaStadium[/b]
[b]المدينة : بولوكواني - جنوب أفريقيا[/b]
[b]الاحداثيات : "30'55°23 جنوبا "54'27°29 شرقا[/b]
[b]ارضية الملعب : عشبية[/b]
[b]المقاعد : 45 الف متفرج[/b]

ستشيد مدينة بولوكوان ملعب جديداً لبطولة كأس العالم 2010FIFA وسيقع في مجمع "بيتر موكابا" الرياضي الذي سيبعد عن مركز المدينة خمسة كيلومترات وستصل القدرة الإستيعابية لهذا الملعب الجديد 45 ألف مقعد. وسيشكل هذا الملعب إضافة كبيرة لمحافظة ليمبوبو التي تضم أكبر عدد من لاعبي كرة القدم المسجلين في جنوب أفريقيا. وسمي الملعب بهذا الإسم تكريماً للمناضل "بيتر موكابا" الذي كان أحد النشطاء السياسيين خلال نظام التمييز العنصري في جنوب أفريقيا واشتهر "موكابا"، الذي ولد وعاش في بولوكوان، بروحه النضالية العالية وكان قائداً ملهماً.





"♥ ۝ணهاي بولوكواني"♥ ۝ண




توصف بولوكواني دوماً بأنه الأرض الحيوية والمليئة بالألوان وسط بحر من الأعشاب والتي تحيط بها جبال رائعة المنظر وهي أيضاً موطن العديد من الأشخاص الرائعين الذين يتميزون بالإختلاف الثقافي. وتقع بولوكواني وسط محافظة ليمبوبو على الحدود مع بوتسوانا وزيمبابوي وموزمبيق، وهي القلب النابض لاقتصاد وثقافة ليمبوبو فضلا عن كونها مركزاً حيوياً لجلب الاستثمارات الخارجية. كما تعتبر المنطقة موطن أكبر شجرة في القارة الأفريقية التي يطلق عليها اسم 'البواباب' أو الشجرة "المقلوبة.وكانت بولوكواني، التي تعني المكان الآمن، تعرف في السابق بإسم بيترسبيرج. وتعج الأراضي المحيطة ببولوكواني بالأساطير وأصداء الحضارات القديمة، بدءاً من شعب المابونجوبي الذي شهد فترة ذهبية خلال العصر الحديدي، فضلا عن حضارة المودخادجي و"ملكة المطر". كما يسمح متحف باكون مالابا المفتوح في الهواء الطلق بشمال "السوثو" لزواره باكتشاف الحياة اليومية للشعب الباكوني النشيط، الذي ينحدر من قبائل السوثو الشمالية. يضم متحف البولوكواني، الموجود في البيت الأيرلندي أو "الأيريش هاوس"، معارض مهمة لتاريخ المدينة وضواحيها، بالإضافة إلى أدوات تقليدية تعود إلى العصرين الحجري والحديدي.
كما أن الإمكانيات الطبيعية التي تزخر بها المنطقة تمنح للزوار فرصة خوض غمار تجربة رائعة عن طريق تنظيم رحلات على متن سيارات رباعية الدفع أو سيرًا على الأقدام.

تاريخ المنطقة

تضرب مدينة بولوكواني في جذور التاريخ، حيث تختزن ذاكرة المنطقة حضارات القبائل الرحل في العصر الحجري والحديدي ثم المهاجرين الأوربيين بعد ذلك.وقد استقر شعب المابونجوبي في المنطقة منذ ألفي سنة خلت ويوجد موقع المابونجي، الذي يصنف ضمن خانة التراث العالمي، على تقاطع نهري ليمبوبو وساشي على الحدود الفاصلة بين زيمبابوي وبوتسوانا وجنوب أفريقيا، وهو الموقع الذي يوثق كذلك حضارات عاشت في المنطقة ما بين سنة 1000و1300 بعد الميلاد.
وتعتبر بولوكواني عاصمة لمحافظة ليمبوبو الواقعة في أقصى شمال جنوب أفريقيا، والتي يعود ازدهار اقتصادها والطفرة النوعية التي شهدتها بالأساس إلى اكتشاف الذهب في منطقة إيرستولينج المجاورة. وتأسست المدينة سنة 1886، حيث اتخذت اسمها الأول نسبة إلى الجنرال بيتروس جاكوبيس جوبيرت، قائد المستوطنين الهولنديين الأوائل بجنوب أفريقيا (أو ما يعرف بالفورتكيرز).

"♥ ۝ணكرة القدم"♥ ۝ண

أصبحت مدينة بولوكواني ممثلة ضمن الدوري الاحترافي سنة 1995 بعد أن استطاع نادي رييل روفرز الصعود إلى دوري المحترفين بالإضافة إلى ناديين أخريين من محافظة ليمبوبو لعبا في بطولة النخبة كذلك وهما ديناموس وبلاك ليوباردز الذين سقطا إلى درجات أدنى لاحقاً.
ويعتبر نادي وينرز بارك من بين أشهر الأندية في المنطقة ويلعب حالياً في الدرجة الأولى. ويحتفظ ملعب بيتر موكابا بذكرى خاصة لأفضل لاعب في أفريقيا 2006 المهاجم الإيفواري ديدييه دروجبا والذي شارك للمرة الأولى مع منتخب بلاده على هذا الملعب الذي استضاف مباراة بافانا بافانا مع كوت ديفوار في 2001 ضمن تصفيات كأس الأمم الأفريقية CAF والتي انتهت بفوز جنوب أفريقيا بنتيجة 2-1 لتضمن بالتالي التأهل إلى نهائيات كأس الأمم الأفريقية CAF 2004.






[size=21]
[/size]


||نبذة شاملة عن المنتخبين||




تأسيس الإتحاد المحلي: 1962
الانضمام للإتحاد الدولي (فيفا): 1963
الانضمام للإتحاد الأفريقي: 1964
أشهر ألقاب المنتخب: محاربو الصحراء، ثعالب الصحراء ، الخضر
عدد المشاركات في نهائيات كأس العالم: 3 (1982 – 1986 – 2010)
ألقاب عالمية: لا يوجد
ألقاب قارية: بطل أمم أفريقيا 1990 وبطل الكأس الأفروءآسيوية
[size=16]1991
[/size]

يعود المنتخب الجزائري للمشاركة في نهائيات كأس العالم بعد غياب دام 24 عاماً.
وسيحمل
الفريق على عاتقه آمال وطموحات الملايين ليس فقط من أبناء جلدته في
الجزائر وخارجها، بل أيضاً من أنصاره في الوطن العربي من المحيط إلى
الخليج، فلأول مرة منذ 32 عاماً سيكون للعرب ممثل واحد فقط في نهائيات كأس
العالم.

وربما
تكون المهمة صعبة مع وقوع الفريق في مجموعة تضم معه منتخب إنكليزي هو
الأفضل منذ سنوات ويقوده المدرب الإيطالي المحنك فابيو كابيللو، ثم منتخب
الولايات المتحدة الذي فاجأ العالم بتحقيقه المركز الثاني في كأس القارات
2009، بالإضافة إلى منتخب سلوفيني متميز قدم عروض قوية في التصفيات وأطاح
بمنتخب روسي قوي يقوده الهولندي غوس هيدينك.


المنتخب الجزائري لكرة القدم فيـى أرقـام.


الألوان : الأخضر و الأبيض و قليلا من الأحمر.
التسمية أو الرمز: الافناك او محاربي الصحراء.
ترتيب الفيفا: المركز 26 ( شهر ديسمبر 2009).
المدرب الحالي: رابح سعدانـ.
أكبر عدد من الاستدعاأت: محي الدين مفتاح .
أكبر عدد من الأهداف: عبد الحفيظ تاسفاوت.
أول مباراة رسمية: 1 جوان 1957: تونس 1 الجزائر 2.
أثقل فوز: أوت 1973: الجزائر 15 ء اليمن "الجنوبية" 1.
أثقل هزيمة: ألمانيا "الشرقية" 5 الجزائر 0.
كأس العالم: أفضل نتيجة :الدور الأول* سنتي 1982 و 1986
كأس أمم افريقيا: أفضل نتيجة : التتويج سنة 1990


[size=16]"♥️ ۝ணلمحة تاريخية "♥️ ۝ண

كان تأسيس المنتخب الوطني الجزائري ملحمة في الوطنية والانتماء بكل معنى الكلمة.

ففي أواخر الخمسينات وخلال فترة الثورة الجزائرية ضد المستعمر الفرنسي
والتي راح ضحيتها مليون ونصف شهيد، حمل محمد بومزراق ء وهو لاعب جزائري
احترف في فرنسا لفترة قبل أن يعتزل في منتصف الأربعينات ء على عاتقه مهمة
تكوين فريق من اللاعبين الجزائريين المحترفين في الأندية الفرنسية لتمثيل
بلاده على المستوى الدولي.

ودعا بومزراق اللاعبين إلى الحضور لتونس من أجل تكوين منتخب "جبهة التحرير
الوطني"، ولبى عدد كبير منهم النداء، وكان أولهم مجموعة من إحدى عشر
لاعباً اتخذوا قرار الرحيل عن فرنسا في الثاني عشر من نيسان/أبريل عام
1958، ولكنهم عانوا كثيراً للخروج من دولة المستعمر بشكل سري عبر الحدود
مع إيطاليا وسويسرا.

وفي النهاية وصل عشرة منهم إلى تونس هم مختار عريبي وعبد العزيز بن تيفور
وعبد الحميد كرمالي وعبد الحميد بو شوك ورشيد مخلوفي و سعيد براهيمي وعبد
الرحمن بو بكر ومصطفى زيتوني وقدور بخلوفي وعمار رويعي، في حين قبض على
محمد معوش وسجن لفترة قصيرة قبل أن ينضم للفريق في وقت لاحق مع مجموعات
أخرى من اللاعبين المحترفين قررت هي أيضاً الالتحاق بالفريق الوطني.

وصدم الفرنسيون مع اختفاء اللاعبين العشرة خاصة أن لاعبين منهم كانا ضمن
القائمة الأولية للمنتخب الفرنسي في نهائيات كأس العالم 58 بالسويد، وهما
رشيد مخلوفي نجم سانت إيتيان، ومصطفى زيتوني مدافع موناكو. كما طالبت
فرنسا الفيفا بفرض عقوبات على المنتخبات التي توافق على اللعب مع فريق
الجبهة الوطنية.


ولكنهم لم يفلحوا في ذلك، وجاب منتخب جبهة التحرير العالم في مباريات ودية
أمام منتخبات وأندية، كان خلالها خير سفير للشعب الجزائري، حتى استقلت
البلاد رسمياً في عام 1962 وتأسس الإتحاد المحلي لكرة القدم.

مع منتصف السبعينات بدأ العمل على تكوين فريق وطني قوي، وكانت البداية مع
المدرب رشيد مخلوفي، ثم مع أسماء مثل الخبير اليوغسلافي زدرافكو رايكوف
ومحي الدين خالف ورابح سعدان.

وفي مطلع الثمانينات كانت بداية بزوغ نجم أبرز أجيال الكرة الجزائرية مع
أسماء مثل رابح ماجر والأخضر بللومي وصالح عصاد وعلي فرجاني وتاج بن صولة،
ثم الحارس مهدي سرباح وجمال زيدان ومصطفى دحلب ومحمود قندوز، وأسماء أخرى
عديدة.

في نهائيات أمم أفريقيا عام 1980 تغلبت الجزائر على المغرب وتعادلت مع
حاملة اللقب غانا، ثم أطاحت بمصر من نصف النهائي، لتبلغ المباراة النهائية
للمرة الأولى في تاريخها وتخسر أمام صاحبة الأرض نيجيريا.

وثأرت الجزائر بعد عام واحد وأطاحت بنيجيريا من تصفيات كأس العالم لتبلغ
النهائيات للمرة الأولى في تاريخها، وعلى ملعب المولينون في مدينة خيخون
الإسبانية بدأ الفريق مشاركته في مونديال 82 بتسجيل واحدة من أكبر
المفاجآت في تاريخ المونديال محققاً فوزاً مستحقاً على ألمانيا الغربية
بطلة العالم مرتين بهدفين سجلهما ماجر وبللومي مقابل هدف واحد للألمان
سجله كارل هاينز رومينيغيه.

ولكن الخضر خسروا المباراة الثانية أمام النمسا بهدفين دون مقابل، وفي
الجولة الأخيرة عوضوا ذلك بالفوز على تشيلي بثلاثة أهداف مقابل هدفين، بعد
أن كانوا متقدمين في الشوط الأول بثلاثية نظيفة، لكن الفوز لم يكن كافياً
فمنتخبي النمسا وألمانيا لعبا مباراتهما من أجل التعادل في مشهد مؤسف ما
زال يثير الجدل حتى يومنا هذا، ليتأهلا بذلك معاً للدور الثاني بفارق
الأهداف فقط عن الجزائر.

وعاد المنتخب الجزائري للمشاركة في المونديال عام 1986 بعد أن أطاح بمنتخب
تونس من التصفيات، ولكن الأداء هذه المرة كان مختلفاً بتعادله مع أيرلندا
الشمالية 1ء1 وخسارته بصعوبة أمام البرازيل صفرء1 ثم أمام إسبانيا 0ء3،
ليودع البطولة مجدداً من الدور الأول.

واختتم المنتخب الجزائري هذا العقد الذهبي بإحرازه لقب كأس أمم أفريقيا
عام 1990 للمرة الأولى في تاريخه مع المدرب عبد الحميد كرمالي ونجوم مثل
ماجر وجمال مناد وموسى صايب ومحي الدين مفتاح وشريف الوزاني.

بعد هذا الإنجاز عانت الجماهير الجزائرية لسنوات طويلة من أداء هزيل
لمنتخب الخضر الذي فشل في تحقيق أي إنجاز قاري أو عالمي، حتى جاء عام 2009
ليشهد عودة الروح لمحاربي الصحراء والتأهل للمونديال للمرة الثالثة في
تاريخهم، ثم الظهور بمستوى جيد في نهائيات أمم أفريقيا في أنغولا حيث
أطاحوا بكوت ديفوار ليتجاوزا الدور ربع النهائي للمرة الأولى منذ عشرين
عاماً ويحتلوا في النهاية المركز الرابع.

[/size][size=12] [size=16]"♥️ ۝ணالتأهل الى المونديال "♥️ ۝ண

[/size][/size]شارك
المنتخب الجزائري في تصفيات المونديال بدءاً من المرحلة الثانية حيث لعب
في مجموعة ضمت كل من السنغال وليبيريا وغامبيا.

ولم
تكن البداية مبشرة، فبعد ثلاث مباريات كان منتخب الخضر يملك فقط ثلاث نقاط
من فوز في البليدة على ليبيريا 3-0 وهزيمتين خارج ملعبه أمام كل من
السنغال وغامبيا بنتيجة واحدة صفر-1.

ورغم
ذلك لم يفقد الفريق الأمل وكانت نقطة العودة بدءاً من المباراة الرابعة
أمام غامبيا في البليدة عندما نجح في الفوز بهدف دون مقابل سجله المدافع
عنتر يحي.

واستمرت
انتصارات "البليدة"، حيث حقق الخضر فوزاً مستحقاً في المباراة التالية على
السنغال 3-2، لتكون المباراة الأخيرة أمام ليبيريا في مونروفيا هي
الحاسمة، حيث كان الفريق في حاجة للفوز لضمان صدارة المجموعة وعدم الدخول
في حسابات أفضل الثواني.

وانتهى
لقاء مونروفيا بالتعادل السلبي، ولكن مع انتهاء مباراة غامبيا والسنغال
أيضاً بالتعادل 1-1، تصدرت الجزائر المجموعة بفارق نقطة عن غامبيا التي
ودعت التصفيات لعدم احتلالها أحد المراكز الثمانية الأولى بين ثوان
المجموعات.

في
المرحلة الأخيرة أوقعت القرعة الجزائر مع مصر بطلة أفريقيا، بالإضافة
لزامبيا ورواندا. ولكن ذلك لم يثبط عزيمة محاربو الصحراء ومدربهم الفذ
رابح سعدان، ومن جديد كان أداء الفريق على ملعب مصطفى شاكر في البليدة هو
الفاصل، فحقق عليه الفوز على مصر 3-1 ثم على زامبيا 1-0 وعلى رواندا 3-1
أيضاً، في الوقت الذي اقتنص فيه نقطة خارج ملعبه من رواندا بالتعادل 0-0
وفاز على زامبيا في تشيليابومبوي 2-صفر.

في
الوقت نفسه بدأ المنتخب المصري مشواره بخسارة نقطتين ثمينتين على ملعبه
أمام زامبيا قبل أن يخسر في البليدة ويحقق بعد ذلك ثلاث انتصارات متتالية،
لتكون المباراة الأخيرة بين الفراعنة ومحاربو الصحراء في القاهرة هي
الفاصلة لتحديد المتأهل.

وبعد
وقت عصيب في القاهرة، كان الجزائريون على أعتاب التأهل حتى الوقت بدل
الضائع من اللقاء الذي سجل فيه عماد متعب هدفاً منح المصريين الفوز بنتيجة
2-صفر، وهي النتيجة الوحيدة التي كانت ستؤدي إلى الاحتكام لمباراة فاصلة
بين المنتخبين على ملعب محايد.

وفي
النهاية اتت ساعة الحسم في أم درمان بالسودان، وسط أجواء مشحونة واهتمام
إعلامي عربي ودولي لم تعرفه تصفيات المونديال منذ وقت بعيد، ونجح
الجزائريون في انتزاع بطاقة التأهل بعد تحقيقهم فوزاً صعباً بهدف دون
مقابل جاء من جديد عبر المنقذ عنتر يحي بعد تمريرة من المايسترو كريم
زياني، لتحتفل جماهير الخضر بالعودة للمونديال بعد غياب 24 عاماً.



سجل الفريق في التصفيات

لعب: 12 مباراة
فوز: 7 تعادل: 2 هزيمة: 3
الأهداف: سجل 16 هدفاً وتلقت شباكه 8 أهداف
أبرز هدافيه: رفيق صيفي (3 أهداف) - عنتر يحي (3 أهداف) - كريم زياني (3 أهداف)
الأكثر مشاركة: الوناس القواوي وكريم زياني (12 مباراة) - يزيد منصوري ونذير بالحاج وعنتر يحي ورفيق صيفي (11 مباراة)


[size=12] [size=16]"♥ ۝ணالاستعدادات "♥ ۝ண[/size][/size]


التاريخ الخصم النتيجة المكان البطولة
11/01/2010 مالاوي 0/3 لواندا كأس أمم أفريقيا
14/01/2010 مالي 1/0 لواندا كأس أمم أفريقيا
18/01/2010 أنغولا 0/0 لواندا كأس أمم أفريقيا
24/01/2010 كوت ديفوار 3/2 كابيندا كأس أمم أفريقيا
28/01/2010 مصر 0/4 بنغويلا كأس أمم أفريقيا
30/01/2010 نيجيريا 0/1 بنغويلا كأس أمم أفريقيا
03/03/2010 صربيا 0/3 الجزائر مباراة ودية
28/05/2010 جمهورية أيرلندا 0/3 دبلن مباراة ودية
04/06/2010 الإمارات 1/0 فويرث مباراة ودية



[size=21]
[/size]





تأسيس إتحاد كرة القدم المحلي: 1920
الانضمام للإتحاد الدولي الفيفيا: 1992
الانضمام للإتحاد الأوروبي : 1992
أشهر ألقاب المنتخب: التنين
عدد المشاركات في نهائيات كأس العالم: 1 (2002)
ألقاب عالمية: لا يوجد
ألقاب قارية: لا يوجد


[size=16]"♥️ ۝ணلمحة تاريخية "♥️ ۝ண

مشاركات
المنتخب السلوفيني في البطولات القارية والدولية بدأت في عام 1994 بعد أن
انضم الاتحاد السلوفيني لكرة القدم رسمياً إلى الإتحادين الدولي (فيفا)
والأوروبي (يويفا) كاتحاد مستقل عن الاتحاد اليوغسلافي.

ولكن بالطبع عرفت هذه الدولة الأوروبية الصغيرة رياضة كرة القدم مثلها مثل
بقية دول وسط أوروبا مع بدايات القرن الماضي عندما كانت جزأً من مملكة
المجر، وعلى مدار العقود التالية تأسس عدداً من الأندية في منطقة سلوفينيا
كان أبرزها ناديي أولمبيا ليوبليانا وماريبور، كما شهد عام 1920 تأسيس
اتحاد كرة قدم محلي.

وكانت أندية سلوفينيا بالطبع أقل في الإمكانيات من نظيرتها الصربية
والكرواتية والبوسنية، ولهذا لم تحقق إنجازات تذكر في بطولات يوغسلافيا.

ومع انفصال دولة سلوفينيا عن جمهورية يوغسلافيا في مطلع التسعينات، كان
الظهور الأول لمنتخبها عبر عدد من اللقاأت الودية، أولهم كان في
حزيران/يونيو 1991 أمام كرواتيا وانتهى بفوز الأخيرة 0/1.

في عام 1994 انضم الإتحاد السلوفيني إلى الفيفا واليويفا، لتكون المشاركة
الرسمية الأولى للمنتخب في تصفيات بطولة أمم أوروبا (يورو 96). وفي أول
مباراة رسمية حقق الفريق مفاجأة كبيرة بتعادله مع إيطاليا 1/1 في ماريبور.


فبعد أن تقدم بهدف لمهاجمه ساسو أودوفيتش، عادل أليساندرو كوستاكورتا
النتيجة لينقذ الآتزوري وصيف بطل العالم حينها من خسارة مدوية.

ولم يستطع الفريق مواصلة المشوار بنفس المستوى ليخرج من التصفيات خالي
الوفاض، وهو نفس ما حدث في تصفيات كأس العالم 1998 حين تذيل الترتيب في
مجموعة ضمت معه الدنمارك وكرواتيا واليونان والبوسنة.

في عام 1998 تم تعيين سريتشكو كاتانيتش مدرباً للمنتخب، ومع قدوم هذا المدرب المحنك كانت الكرة السلوفينية على موعد مع التاريخ.

فبوجود لاعبين من طراز زلاتكو زاهوفيتش وملينكو آسيموفيتش وميلان أوستيرتش
وميران بافلين، كان السلوفينيين يملكون فريقاً ذو قدرات هجومية مميزة
يستطيع مجابهة أبرز المنتخبات الأوروبية.

ونجح كاتانيتش في قيادة الفريق لبلوغ مرحلة البلاي أوف من تصفيات بطولة
أمم أوروبا (يورو 2000) بعد أن حل ثانياً في مجموعة تصدرتها النرويج وضمت
منتخبات قوية منها اليونان ولاتفيا.

وفي البلاي أوف حقق المنتخب السلوفيني الفوز على ضيفه الأوكراني في مرحلة
الذهاب بنتيجة 2/1، ثم كان قاب قوسين أو أدنى من توديع حلم التأهل بعد
تأخره في مباراة العودة بهدف لسرجي ريبروف، لكن بافلين نجح في تعديل الكفة
ليتحقق الحلم ويصعد الفريق إلى النهائيات الأوروبية للمرة الأولى في
تاريخه.

ورغم خروج الفريق من الدور الأول في "يورو 2000" لم تكن عروضه في
النهائيات بهذا السوء، فقد تعادل مع يوغسلافيا 3/1، ثم خسر بصعوبة أمام
إسبانيا 1/2، قبل أن يتعادل سلبياً أمام النرويج.

وجدد الإتحاد الثقة في المدرب كاتانيتش ليقود الفريق خلال تصفيات مونديال
2002 ويحل ثانياً في مجموعته خلف روسيا، متفوقاً على منتخبات مثل سويسرا
ويوغسلافيا. مع العلم أن تلك التصفيات شهدت تحقيقه لنتائج رائعة منها
الفوز على المنتخب الروسي 2/1 في ماريبور والتعادل معه في موسكو 1/1.

من جديد كان على الفريق اللعب في البلاي أوف، هذه المرة أمام منتخب
رومانيا الذي هزمه على ملعبه 2/1، قبل أن ينجح في إنهاء موقعة بوخارست
بالتعادل 1/1، لتنطلق بعدها الاحتفالات في جميع مدن سلوفينيا ببلوغ
نهائيات كأس العالم للمرة الأولى في تاريخها.

وفي مونديال كوريا الجنوبية واليابان، لم تكن النتائج على مستوى الآمال
فخسر الفريق جميع مبارياته، أمام إسبانيا 1/3 في لقاء دخل خلاله المهاجم
سباستيان سميروتيتش التاريخ بتسجيله أول هدف سلوفيني في النهائيات. ثم تلى
ذلك خسارة أمام جنوب أفريقيا بهدف نظيف، ثم سقوط من جديد 1/3 هذه المرة
أمام باراغواي.

في نفس العام رحل المدرب كاتانيتش وحل محله بويان براشنيكار الذي قاد
الفريق إلى مرحلة البلاي أوف في "يورو 2004"، ولكن هذه المرة كانت الأمور
مختلفة، حيث تعادل أمام كرواتيا ذهاباً في زغرب 1/1، ثم خسر مباراة العودة
أمام جماهيره في سلوفينيا بهدف دون مقابل.

ومع ارتفاع معدل أعمار نجوم الجيل الذهبي واعتزال معظمهم فشل منتخب سلوفينيا في بلوغ نهائيات كأس العالم 2006 وأمم أوروبا 2008.

ثم أتى عام 2007 ليشهد تولي ماتياش كيك تدريب المنتخب خلفاً لبرانكو
أوبلاك. ونجح كيك خلال فترة وجيزة في تكوين فريق لا يضم نجوماً في أندية
أوروبية بارزة، ولكنه قادر على تقديم أداء جماعي متميز بلغ من خلاله مرحلة
البلاي أوف، وأطاح بالمنتخب الروسي القوي، ليتأهل إلى المونديال للمرة
الثانية في تاريخه.

[/size] [size=12] [size=16]"♥️ ۝ணالتأهل الى المونديال "♥️ ۝ண

كانت
نقطة قوة المنتخب السلوفيني خلال التصفيات هي أداءه على ملعبه في ماريبور،
حيث لم يخسر عليه سوى نقطتين فقط عندما تعادل مع التشيك، في حين تغلب فيه
على منتخبات قوية مثل سلوفاكيا وبولندا وروسيا.

لم تكن انطلاقة المنتخب السلوفيني في التصفيات مبشرة، وبعد خسارته أمام
أيرلندا الشمالية في بلفاست في نيسان/أبريل 2009 كان حلم التأهل للمونديال
قد بدأ بالفعل في التبخر، ولكن الفريق عاد بقوة ونجح في سحق بولندا في
ماريبور بثلاثية نظيفة، قبل أن يهزم سلوفاكيا في براتيسلافا ليقلب الطاولة
على منافسيه وينتزع المركز الثاني في المجموعة من بين أنياب التشيك
وبولندا.

في البلاي أوف رشح الجميع منتخب روسيا بقيادة الهولندي غوس هيدينك لبلوغ
المونديال، ولكن السلوفينيين كان لهم رأي آخر ونجحوا في انتزاع التعادل في
موسكو 1ء1. وفي مباراة العودة في ماريبور سجل ديديتش هدفاً تاريخياً قضى
به على أحلام الروس وقاد به فريقه إلى المونديال للمرة الثانية في تاريخه.


[/size]
[/size] [size=12] [size=16]"♥️ ۝ணالاستعدادات "♥️ ۝ண

التاريخ الخصم النتيجة المكان البطولة
03/03/2010 قطر 4/1 ماريبور مباراة ودية 04/06/2010 نيوزيلندا 3/1 ماريبور
مباراة ودية

[/size]
[/size]



لم يتقابل المنتخبان من قبل




[size=12][size=16]"♥ ۝ண[/size][/size] محاربو الصحراء والمونديال [size=12][size=16]"♥️ ۝ண

دورة 82 و تلاعب الألمان والنمسا لإخراج الخضر

[/size][/size]

الخضر سبق لهم و لعبو دورتين سابقتين لنهائيات كأس العالم أولها كان في
أسبانيا 82 و بهدها بأربعة أعوام في مكسيكو 86 ، محاربو الصحراء بجيل دهبي
كبير أبدعو وأمتعو العالم في إسبانيا 82 بف



FoRzA .. SpAiN
إسبانيا وبسسسسس
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://iqr2.yoo7.com
 
♥l█l♥ الجزائر VS سلوفينيا ♥ l█l♥
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات شباب روش طحن  :: `·.¸¸.·¯`··._.· ( القسم العام ) `·.¸¸.·¯`··._.· :: كاس العالم - جنوب افريقيا 2010-
انتقل الى: